الأحد، 26 يونيو، 2011

كوكب الزهرة يحتجب خلف القمر الخميس القادم

 أعلن المشروع الإسلامي لرصد الأهلة أنه سيشاهد جزء من العالم يوم الخميس 30 يونيو 2011 ظاهرة فلكية نادرة نسبياً وهى احتجاب (استتار) كوكب الزهرة خلف القمر.

وتخصّ هذه الظاهرة البديعة المناطق الواقعة على شريط عريض يمتد من إندونيسيا إلى النصف الشمالي لإفريقيا الغربية مروراً بشبه القارة الهندية والشرق الأوسط. أما المناطق المجاورة لهذا الشريط مثل شمال المغرب العربي، أوروبا، النصف الجنوبي لإفريقيا، شمال آسيا فسوف تشاهد تقارباً ضيقاً بين الزهرة والقمر بدل الاحتجاب وبما أن الظاهرة ستحدث أساسا في النهار فإنّ رصدها يتتطلب استعمال أجهزة بصرية.

ومن المعروف فلكياً أنّ الأجرام السماوية أثناء حركتها قد تحتجب أو تنكسف أو تمرّ أمام بعضها البعض وبسبب شساعة المسافات بين تلك الأجرام فحدوث تلك الظواهر يكون نادراً عموما مما يجعل هذه التطابقات المدارية جديرة بالرصد وتسمح ميكانيكا نيوتن حساب حدوثها مسبقا وبدقة كبيرة، طبقاً لما ورد بـ"وكالة الأنباء القطرية".

واحتجاب الزهرة الحالي سيتم في النهار بالنسبة للمناطق المعينة باستثناء منطقة غرب إفريقيا، حيث سيحدث فيها قبيل شروق الشمس وبالتالي فإنّ رصده يتتطلب استعمال أجهزة بصرية مثل المناظير أو التلسكوبات أما التلسكوبات المجهزة بالكاميرا "سي سي دي" فهي الطريقة المثلى.

وتعتمد أوقات الظاهرة على موقع الراصد كما تتراوح مدتها من لحظة واحدة (مجرد تلامس الزهرة ظاهرياً بقرص القمر) إلى 110 دقائق عندما تمرّ الزهرة وراء القمر قطرياً.

وسيكون القمر وقت الاحتجاب بطور هلال رفيع للغاية وهو الهلال الأخير لشهر رجب مما سيزيد جمال الظاهرة إذ سنشاهد اختفاء مفاجئاً للزهرة خلف الهلال وتبقى مختفية خلف قرص القمر المظلم ثم لتتجلى بعد فترة (اعتماداً على موقع الراصد) كنقطة لامعة من وراء الحافة المظلمة للقمر.

الجمعة، 24 يونيو، 2011

علماء يكشفون حقيقة تصادمات في الكون استمرت 350 مليون سنة


 كشف علماء الفلك في ألمانيا الغموض وراء سلسلة التصادمات الكونية الهائلة التي استمرت نحو 350 مليون سنة.

وأشار فريق من الباحثين الدوليين تحت إشراف يوليان ميرتن في جامعة هايدلبرج الألمانية، إلى أن هذه السلسلة من التصادمات أسفرت عن تكتلات من المجرات بها تريليونات من النجوم من تكتل "باندورا للمجرات" والذي يرجح الباحثون أن يكون قد نشأ عن تصادم ما لا يقل عن أربع مجرات حسبما أوضح الباحثون اليوم في مدينة جارشينج القريبة من ميونيخ جنوب ألمانيا.

وأوضح ميرتن قائلاً: "تماماً كما يستطيع أحد خبراء الحوادث تتبع سبب وقوع أحد الحوادث من خلال تحليل الركام المتبقي في مكان الحادث فإننا نستطيع من خلال مراقبة مثل هذه التصادمات الكونية الهائلة معرفة الأحداث التي تمت في أحد التصادمات التي وقعت في الكون على مدى مئات السنين"، طبقاً لما ورد بجريدة "الأقتصادية السعودية".

واعتمد الباحثون في دراستهم على معظمات فلكية قوية مثل تلسكوب فيري لارج تلسكوب "في ال تي" التابع للمرصد الأوروبي في تشيلي ومرصد هابل الدولي.

واكتشف العلماء خلال ذلك سلسلة من الغرائب حيث تبين لهم أن المجرات التي شاركت في هذه السلسلة من التصادمات لا تشكل سوى 5% من تراكم المجرات "ابيل2744" في حين يشكل الغاز الساخن 20% منها و ما يعرف بالسدم المظلمة 75% غير مرئية.

وأشار الباحثون أن التوزيع غير المنظم لأنواع مختلفة من المادة في هذا الركام غير معتاد تماما وقالوا إن هذه التصادمات فصلت على ما يبدو جزءا من الغاز الساخن والمادة المظلمة عن بعضهما البعض مما أتاح للعلماء مراقبة العديد من الظواهر التي لم يكن من الممكن بحثها حتى الآن سوى بشكل منفصل في أنظمة أخرى.

ويأمل الباحثون من وراء ذلك في التوصل لدلائل على صفات المادة المظلمة. ونشر الباحثون نتائج دراستهم اليوم الأربعاء في مجلة مانثلي نوتيسيس التابعة للأكاديمية الملكية للفلك في بريطانيا.

الاثنين، 20 يونيو، 2011

الصين تطلق قمراً صناعياً جديداً للاتصالات

 
تعتزم الصين إطلاق قمر صناعى جديد للاتصالات "تشونجشينج - 10" في غضون الأيام القليلة القادمة من مركز شيتشانج لإطلاق الأقمار الصناعية في جنوب غرب الصين.

وأشارت مصادر بالمركز إلى أن حامل صواريخ من طراز "لونج مارش-3 بي" سيحمل القمر الصناعى إلى الفضاء، طبقاً لما ورد بوكالة الأنباء الصينية "شينخوا".

وأضافت المصادر أن كل من القمر الصناعي وحامل الصواريخ مستعدان للإطلاق، وتجرى حالياً الترتيبات بسلاسة.

الاثنين، 13 يونيو، 2011

التقاط أكبر صورة ملونة للسماء تظهر الكون بأكمله


كشف علماء الفلك في الاجتماع السنوي للجمعية الفلكية الأمريكية في ولاية سياتل الأمريكية عن أكبر صورة ملونة أمكن الحصول عليها للسماء حتى الآن بعد تجميع سبعة ملايين صورة معاً باستخدام كاميرا بقوة 125 مليون بكسل والتي تعتبر منذ سنوات طويلة الأكثر دقة ونقاء للصور في العالم.

وذكر موقع "بي بي سي" أن بيانات هذه الصورة التي تعد نتيجة لإحدث الجهود الرقمية في مجال مسح السماء تساعد على تحديد مئات الملايين من الأجسام الكونية.

وأشار مايكل بلانتون أحد أعضاء فريق العلماء الذين جمعوا الصورة.. تمت كتابة ما يقرب من 3500 بحث على أساس هذه المنظومة من المعلومات وسيجري عرض بعضها في المؤتمر للكشف عن أسرار عدد من النجوم الصغيرة ومعظم الثقوب السوداء الهائلة في الكون حيث مكنت الصور من اكتشاف ما يقرب من نصف مليار نجم ومجرة.

ونشر العلماء شريطاً من نوع الرسوم على موقع يوتيوب يظهر كيف يتم تمثيل الصورة عالية الدقة بشكل كبير على الكرة السماوية.



الجمعة، 10 يونيو، 2011

تركيا تطلق أول قمر صناعي في ديسمبر المقبل


أعلن باحثون عن إطلاق أول قمر صناعي تركي لأغراض الاستخبارات والكشف بالتعاون مع الصين.

وأشار رجب طيب اردوجان رئيس الوزراء التركي في تصريح صحفي له، إلى أنه نظراً لعدم امتلاك تركيا لتكنولوجيا إطلاق الأقمار الصناعية أنها سوف تطلق قمراً صناعياً بالتعاون مع الصين في اتفاقية بقيمة 20 مليون دولار، حيث سيتم إطلاق القمر في ديسمبر المقبل والذي زود بتكنولوجيا كشف المواقع والتقاط الصور الفوتوجرافية عن قرب".

يذكر أن القمر قامت بتصنيعه وكالة الفضاء والجو التركي بالمشاركة مع شركة كورية.